الحقيبة المدرسية

الحقيبة المدرسية

يجب أن لا يتخطى وزنها مع المحتوى 10% من وزن الطفل الإجمالي.

الحقيبة المدرسية هي أكبر مسبب لآلام الظهر والرقبة لدى الأطفال، لدرجة أن 5% من الأطفال معرضون للإصابة بمشاكل صحية دائمة في العامود الفقري ( إعوجاج، إنزلاقات غضروفية، التهابات في عضلات الكتف).

لذلك ينصح بالتالي:

• وزن الحقيبة الفارغة أقل من نصف كيلو.

• لا يتخطى وزنها مع المحتوى 10% من وزن الطفل الإجمالي.

• الأحزمة الخلفية للحقيبة عريضة ومبطنة لحماية ظهر الطفل.

• الجزء الخلفي من الحقيبة مبطنا للتخفيف من تأثير ثقل محتوياتها على العامود الفقري.

• تجنب وضع حمالة حقيبة واحدة على كتف واحد.

• عدم حمل التلميذ كل كتبه من المدرسة وإليها بل يأتي بالكتب المطلوبة منه.

• استخدام دفاتر رقيقة بدل الكبيرة والسميكة.

• إرشاد الطفل أو التلميذ إلى طريقة الجلوس السليمة في الصف.

• اللجوء إلى الحقائب ذات العجلات ليس الحل لأن الطفل سيضطر إلى حملها لصعود السلالم في البيت أو المدرسة.

• أن يستشير الأهل طبيب جراحة عظم ومفاصل في حال شكوى الأبناء من ألم ناتج عن حمل الحقيبة.

• إجراء فحص طبي بشكل دوري للتلامذة للكشف على العمود الفقري لتسهيل العلاج المبكر.

 المصدر:من كتيب أفكار لصحتك، وحدة الرعاية الصحية، العدد الثاني ، أيلول.

عن النبي صلى الله عليه وآله: ’التوبة حسنة لكنه في الشباب أحسن’
عن الإمام علي(ع) ’أولى الأشياء أن يتعلمها الأحداث، الأشياء التي إذا صاروا رجالاً احتاجوا إليها’
’لئن يؤدّب الرجل ولده خير له من أن يتصدَّق كلّ يوم بنصف صاع’ الرسول الأكرم(ص)

من نحن

موقع ديني ثقافي وفكري يعنى بقضايا المرأة والاسرة والمجتمع

تواصل معنا

يسرّنا تواصلكم معنا عبر الايميل alzaakiyaa@gmail.com