اربعين الامام

أثر الضغط النفسي على النسيج الاجتماعي

أثر الضغط النفسي على النسيج الاجتماعي

يعتقد الناس أنّ هناك صحة جسمية ولقلما يتوقفون عند مسألة الصحة النفسية، وهي بالفعل لا تقل أهمية عن الصحة الجسمية.

د. محمد شحيمي

يطلق الباحثون في المجالات النفسية والاجتماعية على هذا العصر مصطلح (عصر القلق) أو عصر الضغوط النفسية على أنواعها. والذي يطمئن أنه حدثت قفزة نوعية في مجال الطب النفسي إذا ما قارناها بالماضي حيث لم يكن يُعترف بالطبيب النفسي، وبتنا نشهد عيادات نفسية يزورها رواد للمعالجة ويقدّرون مساعي الطبيب.

والمخيف في عصر القلق هو مسألة الهروب السلبي والإقبال على المخدرات حيث يزعم الشباب أنهم لكي يتخلصوا من القلق يذهبون إليها بهدف النسيان. وهذا من شأنه زعزعة أركان الأمة والوطن .

يعتقد الناس أنّ هناك صحة جسمية ولقلما يتوقفون عند مسألة الصحة النفسية، وهي بالفعل لا تقل أهمية عن الصحة الجسمية.

وقد أكد علماء النفس أنّ هناك ترابط بين النفس والجسد وأصبح هناك علم اسمه (علم نفس جسدي).

فأي حالة تضرب النفس يتأثر بها الجسد والعكس هو الصحيح.

ومن الأسباب المهيئة للضغوط النفسية:

- الوراثة ، ومنها اضطرابات الحمل والولادة .

- الجنس (ذكر أو أنثى)، فالنساء معرّضات أكثر من الرجال مع أن الإحصاءات تقول عكس ذلك لأنهن منذ الولادة إلى زواج الأولاد والأحفاد يرافقون أولادهن.

- البيئة (العمل الذي لا يحبه الإنسان، الجيران..)

- الأحداث الطفولية المكبوتة (أطفال الحرب) واللاوعي يظهر بمسألتين : أثناء الحلم بالليل وبالسلوكيات الشاذة

. - الاضطرابات البيولوجية والهرمونية والغددية (النمو الزائد أو النمو البطيء)

- إضافة إلى أسباب أخرى مثل: الوضع الاقتصادي والسياسي، الأسباب الاجتماعية والسياسية والعلاقات الاجتماعية..

الأمراض النفسية وفي مقدمتها:

- الاكتئاب على أنواعه ودرجاته (هناك اكتئاب موسوي ، اكتئاب للأم بعد الولادة ولكنها عابرة) ، الآن ظهر اكتئاب جديد وهو اكتئاب الأطفال وهذه كارثة .

- الوضع الأسري المضطرب (الوفاة لأحد الزوجين، الطلاق، السفر الطويل) والولد يتأثر بالعلاقة المضطربة القائمة بين الأبوين وليس الأب أو الأم لوحدهما.

- التغيير المفاجئ في نمط العمل وفي نمط الحياة اليومية (البعض لا يقبل ترقيته إلى الأفضل..)

- العزل من مركز رفيع بشكل تعسفي - العزلة والتباعد الاجتماعي.

• الأعصاب:

يشكل الجهاز العصبي صمام الأمان لحياة الإنسان إذا كان سليماً صحيحاً، ويمكن أن تسبب بالكثير من المشاكل النفسية إذا كان ضعيفاً ومتوتراً. هذا الجهاز يحتوي على بلايين الخلايا العصبية يُدمر منها الآلاف في حالات الانفعال الشديد (الغضب). من أجل ذلك ينصح علماء النفس بما يلي:

- عدم تحميل هذا الجهاز فوق طاقته أي توازن الطموحات مع القدرات

. - فحص الغدد ولا سيما الدرقية منها من وقت لآخر.

- ضرورة الاستراحة من وقت لآخر (الاسترخاء).

- اللجوء إلى القرآن الكريم (ألا بذكر الله تطمئنّ القلوب).

- الرحلات والنزهات وتغيير الأجواء (رحلات جماعية).

- الرياضة.

- النظام الغذائي السليم.

- عدم استحضار الأحداث المؤلمة.

- الاقتداء بالنماذج الناجحة

- المثل العليا

- (ولكم في رسول الله أسوة حسنة).

- إذا كنت ممن يحسنون الكتابة فاكتب حتى وإن اضطررت لتمزيق ما كتبت لسبب أو لآخر.

- الفضفضة لصديق موثوق أو لعالم دين وهو ما يطلق عليه بالتنفيس.

- الاهتمام بالمظهر الخارجي لأنه ينعكس على الداخل.

- النوم العميق.

- الاستحمام والسباحة.

- الصبر على العلاج (العلاج النفسي يحتاج إلى أشهر).

- التعوّد على قول (لا) ولكن ليس بالمطلق ولكن في الحالات التي تستدعي ضغوطاً.

- توزيع المسؤوليات إذا كنا بموقع مسؤولية ونحن نراقب العمل والأفراد.

- التهدئة من السرعة (بدل أن تنتهي المسألة بربع ساعة لتكون بنصف ساعة)

- الإكثار من مجالس الأنس (القلوب إذا كلّت عميت).

• من يقوم بالمعالجة؟

- الشخص بنفسه.

- الأهل.

- المدرسون والمرشدون والتربويون.

- العيادات النفسية.

- علماء الدين (الموثوقين) لما لهم من مكانة وتأثير معنوي على المصابين بالقلق. مع لحاظ أنّ العلاج النفسي يحتاج إلى مدة طويلة وإلى الصبر والثبات.

’لئن يؤدّب الرجل ولده خير له من أن يتصدَّق كلّ يوم بنصف صاع’ الرسول الأكرم(ص)
عن الامام الصادق (ع):بادروا أحداثكم بالحديث قبل أن تسبقكم إليه المرجئة
عن الامام الباقر (ع) : إنما يبتلى المؤمن في الدنيا على قدر دينه.

من نحن

موقع ديني ثقافي وفكري يعنى بقضايا المرأة والاسرة والمجتمع

تواصل معنا

يسرّنا تواصلكم معنا عبر الايميل alzaakiyaa@gmail.com